احصائیات عالمیة عن سرطان الثدی

_19 _أغسطس _2017

تظهر الإحصائيات العالمية الحديثة أن واحدة من اصل ثماني سيدات سوف تصاب بسرطان الثدي بعدما أن كانت النسبة واحدة من 13 سيدة في أوائل النصف الثاني من القرن العشرين. أن القراءة الصحيحة لهذه الإحصائيات لنسبة حدوث سرطان الثدي لدى أي إمرأة هي أن واحدة من 8 سيدات سوف تصاب بسرطان الثدي في وقت ما خلال فترة حياتها الكاملة.

وللتوضيح أكثر، فحسب إحصائيات المعهد الأميركي للسرطان تختلف نسبة احتمال الإصابة حسب العمر كما يلي:

لكل سيدة عمرها أقل من 30 سنة:        واحدة من 2212
لكل سيدة عمرها أقل من 40 سنة:        واحدة من 235
لكل سيدة عمرها أقل من 50 سنة:        واحدة من 54
لكل سيدة عمرها أقل من 60 سنة:        واحدة من 23
لكل سيدة عمرها أقل من 70 سنة:        واحدة من 14
لكل سيدة عمرها أقل من 80 سنة:        واحدة من 10
لكل سيدة مدى حياتها كلها:                واحدة من 8
هكذا يتبين لنا ان نسبة حدوث الإصابة جدية وتتوضح أهمية الكشف المبكر الذي سوف نتحدث عنه لاحقاً.
إحصائيات حول سرطان الثدي في الدول العربية والعالم
سرطان الثدي هو أكثر السرطانات انتشاراً في العالم عند النساء وذلك بنسبة 22% من كل الحالات. في سنة 2000 قدر عدد الحالات 597000 في البلدان المتقدمة و471000 حالة في البلدان النامية أو في طور النمو. ومع إن هذه الأرقام ليست ببعيدة عن بعضها إلا إن هنالك اختلافات بين البلدان خاصة من حيث عمر المريضة ومرحلة المرض عند اكتشافه.
لقد ازداد عدد حالات سرطان الثدي من حوالي 700000 حالة سنة 1980 إلى 1600000 حالة سنة 2010 وذلك بمعدل 3% كل سنة. أما بالنسبة للوفاة من سرطان الثدي فأصبحت حوالي 425000 في سنة 2010 منها 68000 عند السيدات دون سن الخمسين في الدول النامية مما يؤكد أهمية الموضوع وأهمية التخطيط لتخفيف وطأته في السنوات القادمة خاصة في الدول النامية حيث يزيد عدد السكان وتزيد أعمار السيدات وتزيد حالات السرطان، وهي تحتاج إلى برامج وقاية وبرامج علاج وهي المستفيد الأكبر من خطة الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية لتخفيض وطأة الأمراض الغير معدية (أمراض القلب، السكري، أمراض الرئة والأمراض السرطانية) بنسبة 25% عند حلول سنة 2025.
أما في الدول العربية، ففي لبنان حيث عدد السكان يبلغ حوالي 4 مليون نسمة وعدد حالات السرطان في كل سنة كان بين 3500 و4000 حالة جديدة في سنوات التسعينيات (s1990) وازداد حسب إحصائيات وزارة الصحة اللبنانية لأعوام 2004-2007 إلى حوالي 8000 حالة جديدة كل سنة، منها 4000 حالة جديدة عند النساء. أما الإحصائيات الجديدة التي التي تقول بأعداد أكبر فيجب التدقيق بها وبأعداد المرضى الغير مقيمين في لبنان. إن حوالي 35% من السرطانات عند النساء هو سرطان الثدي، ونصف هذه الحالات تحصل عند السيدات قبل سن الخمسين من العمر، وحتى أن عشرين بالمئة من الحالات تقريبا يتم تشخيصها قبل سن الأربعين.
فمن ناحية العمر، في الولايات المتحدة الأميركية تحدث 50% من حالات سرطان الثدي الجديدة عند السيدات فوق سن 65 من العمر، ولكن في لبنان والعديد من الدول العربية ودول العلم الثالث تحدث الحالات الكثيرة عند السيدات الأصغر سناً، حيث إن حوالي 49% من الحالات الجديدة يتم تشخيصها عند النساء دون سن الخمسين في لبنان مثلا. إضافة إلى ذلك فإن معدل الأعمار هو حوالي 63 سنة في أميركا وأوروبا وأستراليا بينما هو في لبنان والعديد من الدول العربية وأميركا الجنوبية هو حوالي 50 سنة.

احصائیات عالمیة عن سرطان الثدی