اضطراب الشخصية الحدية BPD

_18 _يناير _2017

اضطراب الشخصية الحدية  مشکلة و مرض في الدماغ تتسبب في تغییر رؤیة الشخص الی الذین حوله و هذا التغییر یتسبب بمشاکل في العمل الیومي للشخص المصاب بهذه المشکلة من ضمن هذه المشاکل هي الأختلال في ارتباطاته مع الذین حوله و تخریب صورة و رؤیة الشخص عن نفسه و العواطف الشدید و عدم المبالات .

أذا کان الشخص مصاب بهذا الأضطراب بشکل مداوم من عدم التوازن و أو أن یترکوا ، لهذا السبب هذه الفئة من الأشخاص لن یکون لدیهم القدرة علی التحمل الحیاة و الوحدة .

لکن مع هذا المشاکل الأخری المرتبطة مع هذه الأضطرابات مثل الغضب الشدید عدم الأهتمام تغییر الحالة النفسیة مقابل الأشخاص المختلفین و عدم القدرة علی الحصول علی ارتباط مستحکم و باقي.

اضطراب الشخصیة عادتا في اوائل سنین الحیاة هذه المشکلة بخصوص في المراهقین الذین یدخلون عمر البلوغ تشتد و من الممکن أن تسوء مع التقدم في العمر أو تتحسن بشکل مستمر.

في النهایة یجب أن نقول اذا أصبتم بأضطرابات شخصیة حدیة لا تیئسوا لأن نسبة کبیرة من المرضی المصابین بهذه المشکلة مع التقدم بالعمر و أتباع الطرق العلاجیة و أستشارة طبیب نفسي یعلمکم أن تتابعوا حیاة عادیة.

علائم اضطراب الشخصیة الحدية

تذکروا بأن هذا النوع من الأضطراب الشخصیة في الحقیقة  یغیر احساسکم بالنسبة لنفسکم و لمن حولکم .

علائم و آثار هذا المرض هي کالتالي :

  • الخوف الشدید و الدائم المریض من أن یترک، في الحقیقة هؤلاء الأشخاص یبحثون عن تمهیدات خاصة لکي لا یحصل هذا الموضوع خصوصا في علاقاتهم العاطفیة .
  • علاقات غیر مستدیمة بشکل من الممکن أن یحبوا شخص لحد العبادة و بعد لحظة یکونون غیر منصفین و قاسین معه .
  • التغییر المداوم في النظرة لمن حولهم بشکل یتسبب بتغییر اهدافهم بشکل مداوم .
  • فترات من الشکل المفطر بالنسبة للحیاة و العالم من حولهم من الممکن أن تدوم لدقائق أو لساعات .
  • عدم الأکتراث و المقامرة ، الأعتیاد ، علاقات جنسیة غیر مشروعة ، صرف کل الأموال ، الأستقالة من عمل جید أو قطع العلاقات الموفقة .
  • التفیکر بالأنتحار أو الأضرار بالنفس علی اثر الخوف الشدید من ان یترکوا .
  • تغییر الحالات الشدیدة و المداومة التي من الممکن أن تدوم لساعات أو أیام و حالات من الفرح أو الأحساس بالخجل الشدید و الأضطراب و الحزن .
  • الأحساس بالفراغ و عدم وجود شیئ لهم بالحیاة .
  • الغضب الشدید و الغیر طبیعي بشکل یتسبب بالتلاسن و عرکات شدیدة .

اذا کنتم تشاهدون العلائم الفوق فیکم من الأفضل أن تراجعوا طبیب نفساني و بسرعة کما أن شاهدتم هذه العلائم في احد اخر من الأفضل أن تراجعوا طبیب مختص لکن لا تستعمولوا الضعط و الأجبار لهذا الأمر .